اسلاميات

متى كانت اول حجه في الاسلام ومن القاء الخطبه

متى كانت اول حجه في الاسلام ومن القاء الخطبه، يعلم الكثيرين او الجميع من المسلمين او الديانات الاخرى ان الحج فريضة من فرائض الاسلام ويعتبر الركن الخامس من الاركان الخمسة للاسلام، وقام الاسلام بفرضه لكل مسلم بالغ عاقل مستطيع، وقد قام المسلمين والعلماء باثبات الفوائد العظيمة النفسية والروحية للحج، وان الحج من اعظم وافضل العبادات واحبها الى الله عز وجل، وسنجيب لكم اليوم من خلال سطورنا عن التفاصيل الكثيرة حول الحج ومن اهمها متى كانت اول حجه في الاسلام ومن القاء الخطبه.

متى كانت اول حجه في الاسلام ومن القى الخطبه

حدثت اول حجة في الاسلام في السنة التاسعة للهجرة وقد قام النبي صلى الله عليه وسلم بالقاء الخطبة الاخيرة له بعد ان قام باكمال الدين الذي نزل به وقد سميت هذه الخطبة بخطبة الوداع والتي كانت متممة لبعثت النبي صلى الله عليه وسلم، وقد تولى الصحابي الجليل ابو بكر الصديق ان يكون الخليفة من بعد رسول الله وان يكون امير المسلمين في الحج والذي كان يبلغ عددهم 300 مسلم وانه كان مسؤولا على اداء مناسك الحج كما ورد في القران الكريم وعلمنا اياها رسولنا الكريم.

متى فرض الحج على المسلمين

يعتبر الحج احد اركان الإسلام الذي فرضها الله على عباده المسلمين ويعتبر الحج الفريضة الوحدية التي فرضها الله على كل مسلم قادر مستطيع عاقل مرة واحدة في العمر، وقد فرض الله الحج في السنة التاسعة للهجرة والتي القيت بها خطبة الوداع التي ودع بها رسول الله صلى الله عليه وسلم الصحابة وامته وقد اكمل رسالته للدين، وهناك بعض المقولات التي لا صحة لها من الكلام التي تقول بأن الحج لم يكن مفروض في السنة التاسعة لان قريش كانت تمنع المسلمين او الرسول من دخول مكة المكرمة لاداء الفرائض والعمرة وهذا ما هو منطبق على الحج، فكل ذلك هو حديث لمشككين في ديننا الاسلامي ويريدون تشويه المعلومات الصحيحة من خلالها.

خطبة حجة الوداع

قام النبي صلى الله عليه وسلم في السنة التاسعة للهجرة باداء فريضة الحج والتي قال فيها خطبة الواداع التي كانت متمة لرسالى النبوة التي نزل فيها نبينا محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم، وقد تضمنت الخطبة على الكثير من القيم الاخلاقية والدينية التي يجب على المسلمين اتباعها في حياتهم، وقد اوصانا النبي صلى الله عليه وسلم على تبليغ رسالته وقد جاءت خطبة الوداع:

والى هنا اعزائي نكون قد انهينا موضوعنا ونتمنى ان تكونوا قد استفدتم والسلام عليكم ورحمة الله.

(Visited 35 times, 1 visits today)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى