أخبار

فيديو تشريح جثة نيرة اشرف تويتر ممنوع لأصحاب القلوب الضعيفة

فيديو تشريح جثة نيرة اشرف تويتر ممنوع لأصحاب القلوب الضعيفة، تفاعل الإعلاميين والصحافيين على حادثة مقتل نيرة أشرف بالطريقة البشعة التي جعلتها تخسر حياتها، وانتشر في الساعات الماضية مقطع فيديو لجثة طالبة جامعة المنصورة نيرة أشرف والذي اثار ضجة إعلامية كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، غضب الشعب المصري غضبا شديدا، وبالتالي قامت ممرضة تعمل بمستشفى المنصورة بتسريب وتصوير مقطع فيديو مفجع لجسد طالبة المنصورة نيرة أشرف وهي بالمشرحة كما طالب أهل الطالبة نيرة السلطات المصرية فتح تحقيق سريع وعاجل حول هذه الواقعة، كما سنتعرف على أهم المعلومات عن هذه الواقعة بالتفصيل.

من هي نيرة أشرف

ان نيرة أشرف عبد القادر طالبة جامعة المنصورة مصرية الجنسية، هي من مواليد عام 2000 وتبلغ من العمر 22 عاما، تنحدر من أسرة مصرية مسلمة ميسورة الحال، أن والد الطالبة أشرف عبد القادر يعمل في سلك التعليم، وهي الأخت الكبرى لشقيقتين أخيرتين غيرها، كانت نيرة ضمن طلاب السنة الثلاثة ضمن كلية الآداب في قسم علم الاجتماع بجامعة المنصورة، وكانت الطالبة نيرة أشرف عبد القادر تتمتع بجمالها وشخصيتها الهادئة الاجتماعية والودودة الرائعة الجميلة، صاحبة القصة التي يندى لها الجبين.

قصة مقتل الطالبة نيرة أشرف

في ساعات الصباح، خرجت الطالبة نيرة أشرف من بيتها في الصباح في طريقها الي الجامعة، بينما وصلت الطالبة نيرة أشرف بوابة الجامعة أقدم طالبا يدعى محمد عادل محمد وهو زميلها في الجامعة قام محمد عادل بالهجوم على الطالبة نيرة بطريقة بشعة ومتوحشة وتوجيه عدة طعنات لها، وحينما كانت الطالبة تصرخ عاليا لطلب المساعدة قام بذبحها بطريقة وحشية بسكين كان يحملها، مما أدي الي موتها على الفور، فحينما وصلت الى المستشفى كانت ميتة، وفي معرفة السبب الذي دفع الشاب محمد الاقدام على قتلها، فقالت جدتها لأبيها أنه تقدم لخطبتها عدة مرات لكن نيرة كانت ترفض الزواج بسبب سوء سلوكه، وقد أكد أصدقاء الطالبة في الجامعة أنه قد هددها أكثر من مرة من خلال رسائل تهدديه، وهي رفضت التعاطي معه، مما دفعه على الاقدام لقتلها بطريقة وحشية، وأنهى حياتها بدم بارد.

فيديو تشريح جثة نيرة اشرف تويتر ممنوع لأصحاب القلوب الضعيفة

الكثير من الاشخاص في هذه الاوقات بالتحديد يتسائلون عن الفيديو المنتشر حول تشريح جثة الطالبة نيرة اشرف، ولم يجدوا من يوفر لهم ذلك، واننا اليوم من خلال موقع معلوماتي نضع بين ايديكم هذا لفيديو كالاتي:

(Visited 569 times, 8 visits today)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى