منوعات

سعيد فالح الغامدي ويكيبيديا

سعيد فالح الغامدي ويكيبيديا، هنالك بعض الشخصيات المهمة القتالية التى تتمتع بتخطيط عسكري جبار، والعمل على إنجاز الهدف بطريقة صائبة وبكل هدوء وراحة، حيث يعتبر سعيد فالح الغامدي واحد من أبرز الشخصيات المهمة العسكرية في المملكة العربية السعودية والعالم العربي، وتمكن من أخذ العديد من الدورات التدريبية العسكرية التى حققت لها الكثير من النجاحات والانجازات، ويحظى بشعبية جماهيرية كبيرة، درس في إحدى الكليات في المملكة ولكن تهرب من التعليم ولاجئ الى القتال، تردد اسمه في الساعات القليلة الماضية عبر مواقع التواصل الإجتماعي بشكل كبير، مما أقبل عدد كبير من الباحثين البحث عن أبرز المعلومات الشخصية له، فيسرنا عبر موقعنا معلوماتي سنتعرف على التفاصيل والمعلومات التي تخص هذا التساؤل.

من هو سعيد فالح الغامدي ويكيبيديا

من المعروف أن سعيد فالح الغامدي شخصية تلعب دورا مهما ولها مكانة مرموقة، حيث يتمتع بمهارات قتالية رائعة حقق من خلالها الشهرة الواسعة في مختلف دول العالم العربي، درس وترعرع في المملكة السعودية العربية، ولكنه غادر للقتال في الشيشان بعد تسربه من الدراسة في الكلية، ولكن أفيد أنه تم تحويله إلى أفغانستان للتدريب في معسكر لتنظيم القاعدة، وقام الشيخ أسامة بن لادن رحمة الله عليه للمشاركة في الهجمات ضد الولايات المتحدة الأمريكية، وفي شهر يونيو عام ألفين واحد وصل سعيد الى الولايات المتحدة، واستقر بكل هدوء في ولاية فلوريدا، وقام بالتجهيز والتخطيط لخوض عملية من الهجمات والتدريب على أجهزة محاكاة الطيران، في الحادي عشر من سبتمبر عام الفين واحد ميلادي استقل طائرة يونايتد ايرلاينز الرحلة رقم 93 وساعدت في خطف الطائرة التي تحطمت بعد سيطرة زياد جراح عليها في شانكسفيل بولاية بنسلفانيا.

سعيد فالح الغامدي السيرة الذاتية

وفي هذه الفقرة سنتعرف على التفاصيل والمعلومات التي تخص السيرة الذاتية له وهي موضحة أمامكم كالتالي:

  • الاسم: سعيد فالح الغامدي.
  • مكان الميلاد: ولد في منطقة الباحة في المملكة السعودية العربية.
  • تاريخ الميلاد: واحد والعشرين من شهر نوفمبر عام الف وتسعمائة وتسعة وسبعون ميلادي.
  • الجنسية: يحمل الجنسية السعودية.
  • الديانة: يعتنق الدين الاسلامي.
  • الحالة الاجتماعية: أعزب.
  • تاريخ الوفاة: الحادي عشر من شهر سبتمبر عام الفين واحد ميلادي ويبلغ من العمر واحد وعشرين عاما.
(Visited 40 times, 1 visits today)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى